منتدى احلى اصحاب
اهلا ومرحباً بكم في منتديات احلي اصحاب
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» ترحيب ب ضى القمر
الأحد 07 ديسمبر 2014, 10:15 pm من طرف ضى القمر

» ( البشر لديهم حواس خمس )
الأحد 26 يناير 2014, 12:50 pm من طرف samah

» تحميل القرآن الكريم للموبايل الصينى
الأحد 22 سبتمبر 2013, 11:17 pm من طرف عاشق الروح

» (( الأناشيد الدينية ))
الأحد 22 سبتمبر 2013, 11:13 pm من طرف عاشق الروح

» (( إعلان هام ))
الجمعة 24 مايو 2013, 8:48 am من طرف عاشق الروح

» ( كيفية تكبير الصدر )
الإثنين 29 أبريل 2013, 8:20 am من طرف مخصص التقنيه

» ( دعيني أقبل حروف أسمك )
الخميس 25 أبريل 2013, 4:41 pm من طرف عاشق الروح

» 7 مواقف للرجل تبرر غيرة المرأة
الخميس 25 أبريل 2013, 3:42 pm من طرف عاشق الروح

» (( شيء من الخوخ ))
الخميس 25 أبريل 2013, 12:10 am من طرف عاشق الروح

أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




الفرق بين الخواطر والقصائد النثرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الفرق بين الخواطر والقصائد النثرية

مُساهمة من طرف عاشق الروح في الخميس 06 يناير 2011, 9:49 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أكتب لكم اليوم ... لأحدثكم عن فنيّن ... من أروع فنون أدبنا العربي ...

ومن أكثرها انغماساً في بحر المشاعر والعواطف ... وأكثرهما بلاغة وتعبيراً ...

فهما أشبه باللوحة الفنية التي يرسمها لنا الأديب فيصنع من الكلمات أصواتاً وألواناً ...

فتتراءى لنا تلك اللوحة وهي تمر متحركةً على مخيلتنا مفعمةً بالحيوية والجمال ...

فن الخاطرة وفن القصيدة النثرية ... فبين سطور هذين الفنين ...

نجد العواطف الجياشة ومشاعر الفرح والحزن ... والراحة والألم والصحوّ والوسن ...

وفي منتدياتنا العزيزة كثير من الأقلام الذهبية التي تسبر أغوار

محيطات هذين الفنين ... وتسطر أروع أنواع المؤلفات وأصدقها مشاعر ...


وها أنذا أكتب لكم اليوم هذا الموضوع البسيط والسهل بإذن الله ...

لنقرب الفكرة للمبتدئين في المجال الأدبي ... قرّاء وكتّاب ... لندفعهم للتقدم على

الطريق الصحيح ولنساعد من نسي على تذكر معالم هذين الفنين الذين هما من أروع الفنون وأرقاها ...

الفرق بين الخاطرة والقصيدة النثرية ...


الخاطرة ...


هي كم أدبي ... يكتب على هيئة فقرة ... أو فقرات ... تشكل دفقات عاطفية من

الأحاسيس ... وقد تراعى في ما بين بعض الجمل الأوزان والمقاطع ...

وقد لا تراعى ... ففن الخاطرة هو أقرب إلى فن المقال ... عدا أن المقال يسلط الضوء

على مشكلة ويقترح حلولاً لها فيما تسلط الخاطرة الضوء على

موضوع ... أو عاطفة أو إحساس ... ولا تقدم إقتراحات بشأنه ...

مثال لخاطرة ...

"قرين النفس المرجو ... بعد دعائي، أزف لك كل التحيات الخالصة بالتوفيق من لدن حكيم عليم ...

لا أقول لك أني باحثة عن حب ودفء ترتجيه كل إنثى في هذا الوجود ،

انما كانت لي صلة بالله سبحانه وتعالى منذ أن تفتحت عيناي على الظلم ،

وأنا أرى شراع السفينة يحملني بعيداً ... بعيداً عن ديار الطفولة إلى أرض الغربة ..

ملأت أنفاسي رائحة الدماء تفوح من نحر

أخي الصغير وقد أفرغ الجندي الإسرائيلي الرصاص في رأسه وأرداه قتيلاً ..."

من خاطرة في رواية عندما يفكر الرجل ... للكاتبة المبدعة خولة القزويني ...



القصيدة النثرية ...


القصيدة النثرية هي صورة محدثة للشعر التقليدي ... حيث تم تجنب المظاهر الرتيبة

للشعر التقليدي إلا أن القصيدة النثرية تخدم نفس أهداف أختها التقليدية ... ولا يتعدى هذا

النمط كونه وسيلة لتحرير الشاعر من قيود الوزن والتفعيلة والقافية ... حيث في

القصيدة النثرية تتشابه أوزان الأسطر وتختلف أوزان المقاطع ...

وقد تكون القصيدة متوحدة الوزن والقافية كلياً ... أو مقطعياً ...

أو قد تكون متنوعة القوافي والأوزان ... إلا أن ما يبقي لهذه الدفقة الأدبية إنطباع القصائد

هو التوحد المقطعي السائد بين بعض الأبيات ببعضها أو بين بعض المقاطع ...

لاحظوا المقاطع والأوزان في القصيدة التالية لتتبين لكم الصورة ...

مثال لقصيدة نثرية


"عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السحر

أو شرفتانِ راحَ ينأى عنهُما القمر

عيناكِ حين تبسمانِ تُورقُ الكروم

وترقصُ الأضواءُ .. كالأقمارِ في نهر

يرجُّهُ المجدافُ وَهْناً ساعةَ السحر...

كأنّما تنبضُ في غوريهما النجوم

وتغرقان في ضبابٍ من أسىً شفيف

كالبحرِ سرَّحَ اليدينِ فوقَهُ المساء

دفءُ الشتاءِ فيه و ارتعاشةُ الخريف

و الموتُ و الميلادُ و الظلامُ و الضياء

فتستفيقُ ملء روحي، رعشةُ البكاء

ونشوةٌ وحشيةٌ تعانق السماء

كنشوةِ الطفلِ إذا خاف من القمر

كأنَّ أقواسَ السحابِ تشربُ الغيوم..

وقطرةً فقطرةً تذوبُ في المطر ...

وكركرَ الأطفالُ في عرائش الكروم

ودغدغت صمتُ العصافيرِ على الشجر

أنشودةُ المطر

مطر

مطر

مطر"

من أنشودة المطر للشاعر بدر شاكر السياب ...


وبعد هذا الموضوع البسيط ... نأمل أن تكونوا قد حصلتم على فكرة عامة

حول أبرز معالم الخاطرة والقصيدة النثرية ... وأبرز الإختلافات بينهما ...






مع خالص تحياتى








avatar
عاشق الروح

عدد المساهمات : 360
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى